Lamasat :: ألبومات :: صور الحائط

عرض :: صور الحائط | الصورة رقم : (٥) من إجمالي : (١٢)

بعد أن حاول رمي روايته الأولى بسبب الفشل في نشرها، ابتسم القدر لـKing وأصبح واحداً من أشهر كتاب الرعب والإثارة في العالم، وعلى الأرجح أنك شاهدت فيلماً يعتمد على قصة له على الأقل ولو دون أن تدرك ذلك.
يعد اليوم King واحداً من أهم كتاب الخيال العلمي والرعب في العالم، ويمتلك نجاحات لم يتمكن أحد من مضاهاتها مع أكثر من 50 كتاباً مصنفاً بين الأفضل مبيعاً، والعديد من الأفلام والبرامج التلفزيونية المستوحاة من أعماله مع كون أشهرها أفلام The Shawshank Redemption وIT وThe Mist وبالطبع العمل الشهير The Shining، فأي كاتب في العالم يتمنى أن يتم تبني كتاباته بقدر ما يتم تبني كتابات King، لكن الأمر لم يكن بهذه الإيجابية في البداية.
أول كتب King كان يحمل اسم Carrie (حيث تم تحويله إلى فيلم عام 1976) وعندما قدمه King لأحد الناشرين كان الرد بأنه غير مهتم بالخيال العلمي الذي يتناول يوتوبيا سلبية، فهو لا يحقق المبيعات، هذا الرأي السلبي لم يكن الوحيد في الواقع، فقد حاول King نشر لكتاب لدى أكثر من ثلاثين ناشراً مختلفاً جميعهم جابهوه بالرفض.
مع يأسه من النشر رمى King الكتاب في القمامة إلا أن زوجته أخرجته وأعادت إقناعه بالمحاولة مجدداً، ولحسن حظه نجح الأمر وتحول الكتاب إلى نجاح كبير جداً قاد إلى مسيرة مثيرة للإعجاب في مجال الكتابة.