مصورة سعودية تحصد جائزتين دوليتين في مسابقة لمواجهة كورونا

  • واصلت المصورة الفوتوغرافية السعودية أماني القحطاني عضو جمعية "إعلاميون"، حصدها الجوائز الدولية بعد تحقيقها جائزتين، واحدة ذهبية وأخرى فضية في مسابقة (خليك بالبيت بطاقة إيجابية).

    وحققت القحطاني الميدالية الذهبية (SAP) في محور الملون، والميدالية الفضية (ICS )في المحور الأحادي، في المسابقة الدولية التي نظمها نادي مجموعة عالم التصوير الفوتوغرافي، وبهذا الفوز بلغ عدد الجوائز التي حققتها القحطاني في ستة أشهر 17 جائزة دولية.

    وقد بلغ مجموع الصور المشاركة في المسابقة نحو 1076 صورة إلى 177 مشاركًا من حول العالم، وذلك برعاية 16 منظمة وناديًا من 10 دول مختلفة.

    وعبرت القحطاني، عن سعادتها بتمثل المملكة أكثر من نفسها، وتحقيقها هذه الجوائز يعود للوطن أولًا، حيث تعتبرها نفسها أنموذجًا للمصورين السعوديين المحترفين ولديهم مهارات متقدمة تنافس عالمياً، مبدية سرورها بتحقيق مصورين سعوديين جوائز في المسابقة نفسها وفي مسابقات أخرى.

    وأضافت: ما يمز هذه المسابقة أنها أتت لتخفيف آثار جائحة كورونا ، وساهمت في نشر طاقة إيجابية أثناء الحجر المنزلي، وأن الإنسان يستطيع أن يشارك ويسجل نجاحاته وهو في منزله، وفيها رسالة إنسانية ومهنية في هذا الظرف العالمي.

    وأبانت أن الجمعية لديها خطة مستقبلية ليكون لديها مسابقات في التصوير والفيديو، وأيضًا دورات متخصصة في هذا المجال، وقد نظمت مسابقة للجمهور خلال موسم رمضان ستعلن عن نتائجها قريباً، ومقدرة الدعم الذي تلقاه وزملاؤها من الجمعية، وأن هذا الدعم متوقع يستفيد منه كل الإعلاميين على مستوى المملكة عند انضمامهم للجمعية وخاصة المصورين منهم ومنتجي المحتوى.